اخر الاخبار
recent

دولي

[دولي][txmag]

السودان

[txmag][السودان]
الوطني يطلق أكبر نفير مجتمعي لمواجهة الوضع الاقتصادي

الوطني يطلق أكبر نفير مجتمعي لمواجهة الوضع الاقتصادي





أعلن المؤتمر الوطني، أمس (الخميس)، اعتزامه إطلاق نفير ومبادرات مجتمعية كبرى تقودها قيادات الحزب وقيادات المجتمع في المركز والولايات، تستهدف معالجة الأوضاع الاقتصادية الراهنة بالاستفادة من الموارد الكبيرة التي تزخر بها البلاد.

وبحث لقاء رئيس الحزب، “عمر البشير”، رئيس الجمهورية، بقيادة هيئة الشورى في مكتبه بالمركز العام للحزب، بحضور نائب الرئيس لشؤون الحزب، “فيصل حسن إبراهيم”، بحث تفعيل دور الشورى القومية ومجالس الشورى بالولايات في قيادة المبادرات المجتمعية، وعكس الإنجازات الكبيرة التي حققها الحزب في الفترة الماضية.
وقال رئيس هيئة الشورى القومي، “كبشور كوكو”، في تصريحات صحفية، إن اللقاء تطرق لعلاقة الشورى والقطاعات المتخصصة وأهمية التنسيق المشترك لإبراز الصورة الكلية للجهود التي يبذلها الحزب في الأداء السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

وأوضح “كوكو” أن اللقاء تطرق كذلك للأوضاع الاقتصادية الراهنة التي يعيشها المواطن، وقرر الاجتماع في هذا الصدد، إطلاق نفير تقوده قيادات الحزب وقيادات المجتمع بالاستفادة من الموارد الكبيرة التي تزخر بها البلاد للخروج من الأزمة الراهنة.
وأضاف: “رئيس الحزب أثنى على الحراك الكبير الذي تقوده الشورى في المركز والولايات في إطار القيام بدورها الحزبي”.

 

واستمع “البشير”بحسب جريدة المجهر السياسي الصادرة يوم الجمعة من رؤساء القطاعات وأمناء الأمانات بالحزب، إلى تقارير الأداء، وسير مشروع الحوار والتواصل مع الأحزاب والقوى السياسية، الذي أطلقه الحزب مؤخراً عبر القطاع السياسي.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد
قانون مرتقب بتجريم تخطيط المساكن بمجاري السيول والفيضانات

قانون مرتقب بتجريم تخطيط المساكن بمجاري السيول والفيضانات





وجه مجلس الوزراء القومي، خلال جلسته أمس (الخميس)، برئاسة “بكري حسن صالح”، النائب الأول لرئيس الجمهورية، بإصدار قانون يجرم تخطيط المساكن والمرافق في مجاري السيول والفيضانات، كما قرر تجهيز مخزون استراتيجي مناسب لمقابلة مثل هذه الظروف.

وأظهر تقرير قدمه وزير الداخلية، “إبراهيم محمود”، رئيس المجلس الأعلى للدفاع المدني، حول موقف الأمطار والسيول بالولايات، ارتفاعاً في معدلات الأمطار خلال الشهرين الماضيين عن المعدلات المتوقعة.

وأشار التقرير إلى حدوث أضرار بولايتي كسلا وغرب كردفان، انهار على إثرها عدد من المساكن كانت أغلبها في مسار السيول.

وقال الأمين العام لمجلس الوزراء، “عمر محمد صالح”، في تصريحات صحفية: إن المجلس أعرب عن مواساته للأسر التي فقدت بعض ذويها، مشيداً بسرعة استجابة المجلس الأعلى للدفاع المدني، وقرر تجهيز مخزون استراتيجي مناسب لمقابلة مثل هذه الظروف.

وأفاد “صالح”بحسب جريدة المجهر السياسي الصادرة يوم الجمعة  بأن المجلس قد اطمأن على موقف الأمطار هذا العام، وأنه يبشر بخير كثير، حيث كانت معدلات الأمطار وتوزيعها جيدة ومحفزة للإنتاج الزراعي والحيواني، ومن المتوقع ارتفاع مساحة الأراضي المزروعة عن تلك التي كان مخططاً لزراعتها.
هذا وقد أجاز المجلس اتفاقيات ومذكرات تفاهم شملت الإستراتيجية القومية لتمكين ذوي الإعاقة في التعليم العالي للفترة (2018-2020)، واتفاقية التعاون بين السودان ومصر في مجال التعليم، واتفاقية الاتحاد الأفريقي لمنع الفساد ومكافحته.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد
السنوسي يطالب الشباب بتقديم النموذج في “طهارة اليد”

السنوسي يطالب الشباب بتقديم النموذج في “طهارة اليد”





طالب مساعد رئيس الجمهورية، “إبراهيم السنوسي”، الشباب بتقديم النموذج في طهارة اليد، والعمل على التوظيف الأمثل لموارد وثروات البلاد، والمضي قدماً في إقرار دولة الحكم الرشيد، وأضاف: ” نريد أن تكون أيادي الشباب عفيفة لأنهم أمل السودان”.
وشدد “السنوسي” خلال مخاطبته، أمس (الخميس)، فعاليات برنامج الوثبة الثانية لقوافل الاتحاد الوطني للشباب السوداني، لدعم ومساندة متضرري الأمطار والسيول والفيضان في ولايتي غرب كردفان وكسلا، شدد على أهمية تكاتف الشباب سياسياً وإطلاق المبادرات لخدمة المجتمعات.
وأكد بأن على الشباب السوداني الجد في إنفاذ مشروع السلام الوطني، وإيقاف نزيف الدم، وتفجير الطاقات نحو التنمية والإعمار ، وبسط الاستقرار والأمن، موضحاً بأن الدولة تعول على الشباب في نهضة السودان وتقديم نماذج الطهارة والعفة في كافة الأعمال.
وحث “السنوسي”، بحسب جريدة المجهر السياسي الصادرة يوم الجمعة رجال الأعمال والخيرين إلى تضافر الجهود وخلق شراكة مجتمعية مع الدولة، من خلال إغاثة وإعانة المحتاجين والفقراء ومتضرري الكوارث الطبيعية، مبيناً بأن الدولة لا يمكنها فعل كل الأشياء لوحدها، مشيراً إلى أهمية السند الشعبي والمجتمعي في الملمات.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد
الترحيل والعلف والرعاية رفعت سعر الأضحية بود مدني

الترحيل والعلف والرعاية رفعت سعر الأضحية بود مدني





حركة نشطة دبت في أسواق المواشي بمحليات الولاية الثماني ، وأهمها سوق وارد الضأن، في كل من سوقي ود مدني الكبيرين ( السوق المركزي، وسوق الكريبة ) ،أما مناطق الفاو، وتمبول، وشرق الجزيرة ،وأم القرى ومناطق (36-37) فيعتمد عليها تجار المواشي بالجزيرة في تغذية السوقين.كما تستقبل أنواعاً من الضأن من جهات الضعين _الفولة _الخوي. وبالرغم من تدفق أعداد مقدرة من الخراف ، ألا أن كلاً من التجار والمواطنين يشتكون من ارتفاع أسعار الخراف ، حيث يصل أعلى سعر (6500) جنيه، وأقل سعر (2500-3000) جنيه . المتابع لحركة السوق ، يلاحظ ضعف القوة الشرائية .
(المجهر) قامت بجولة داخل أسواق ود مدني الداخلية للمواشي:
في سوق الكريبة، قال التاجر “حسين قسم الله”: هناك أصناف من الضأن البلدي بالسوق تأتي من مناطق البطانة والجزيرة.

وأوضح أن الخروف المسن “التورات” (خروف العليقة ذرة ) سعره لا يقل عن (6-7) آلاف جنيه ، أما الضأن القشاشي (يعتمد على عليقة القش ) سعره أقل ، كذلك هناك الضأن الحمري يأتي من ولايات غرب السودان حجمه كبير وأسعاره تتراوح مابين (6-7) آلاف جنيه، بالإضافة للضأن وارد كوستي “مناع”،( قرج وحر) أي مهجن سعره (5500) جنيه، والضأن السليم يأتي من جنوب غرب السودان سعر المسن (3500 -4000) جنيه، والضأن الأشقر سعر “التورات” (3500-4000) جنيه، وأوضح “قسم الله” أن السبب في ارتفاع أسعار الضأن ارتفاع أسعار العليقة والترحيل وسعر الرعاية .
في السوق المركزي، قال التاجر “إسماعيل إبراهيم” من منطقة شرق الجزيرة :إن سعر الخروف البلدي (6) آلاف جنيه لجهة اختلافه حسب “التورات” و”القشاشي” ،وأسعارها تتفاوت بين (3500-4500-6500) جنيه، بيد أنه اشتكى من ارتفاع أسعار العليقة، وأفاد بأن كيلة الذرة بـ(160)جنيهاً وجوال الذرة (1500-1600) جنيه ، وجوال القش ب(150) جنيهاً، وذهب إلى أن موجة ارتفاع الأسعار العامة أثرت على السوق. وقال :إن الراعي يرعى الخروف الواحد بـ(5) جنيهات يومياً ،فيما تفرض المحلية رسوماً على الرأس الواحد(10) جنيهات .

التاجر “علٍي أحمد فضيل” ، قال: هناك أربعة أو خمسة أصناف من الخراف أولها الحجم الكبير وسعره (6000-6500) جنيه، والوسط سعره (4000 -4500) جنيه، ونمرة ثلاثة (3000-3500) جنيه، ونمرة أربعة (2400) جنيه، والخروف فوق الحمل (2500) جنيه ، أما الأحجام الأخرى لا تصلح للأضحية بل للمناسبات فقط وسعرها (1500-1800) جنيه، وأضاف “فضيل” إن الشراء ينحصر في الخروف سعر (2500-2700) جنيه، ويندر شراء الخراف سعر (6500) جنيه، وشراء الضأن الحمري بسعر (2000-2600) جنيه، وذلك يرجع لارتفاع أسعار جوال الذرة (1600-1700) جنيه، والصرف على المواشي بصفة عامة من ترحيل وعليقة ورعاية. وتوقع “فضيل” عدم الإقبال على الشراء حتى لو اقترب العيد، لأن سعر الخراف بشكل عام عالٍ جداً .ولكن يمكن لهذه الخراف بعد أن ينخفض سعرها في السوق أن يتجه التجار لتوزيعها على بقية الولايات مثل القضارف أو الاتجاه لتصديرها للهدي .

وأكد عدد من تجار المواشي بالسوق المركزي أن أسعار المواشي تشهد انخفاضاً ملحوظاً هذه الأيام . وأسعار الخراف تتفاوت من تاجر لآخر وتتباين بحسب أنواع خراف الأضحية . وقطع تاجر المواشي “عبد الرحيم أحمد” أن أدنى سعر لخروف الأضحية من النوع البلدي (2500) جنيه وأعلى سعر(6000) جنيه.

وأشار التاجر “عبد القادر حسن” إلى أن أدنى سعر للضأن (2500) جنيه والأعلى (7500) جنيه. ونوه التاجر “عوض آدم” لعدم وصول الخراف من النوع الكباشي لأسواق ولاية الجزيرة، وتوقع وصولها في غضون الأيام القليلة المقبلة. ولفت التجار لتدني أسعار الضأن الحمري إلى (4000) جنيه، غير أن التاجر “العبيد ود ملاح” قال :إن الأضاحي قد تشهد ارتفاعاً في الأسعار بسبب صعوبة الحصول على الجازولين الذي يدخل في ترحيل الخراف لأسواق الولاية، وتفضيل بعض التجار تصدير المواشي للخارج، مضيفاً أن ارتفاع الرسوم بنسبة (100%) يساهم بدرجة كبيرة في ارتفاع أسعار الأضاحي.

المواطن “علي أحمد” موظف بإحدى الإدارات، قال :(لا أتوقع أن يكون بمقدور موظف الحكومة العادي شراء الأضحية ، (إلا أن مواطناً آخر قال: الظروف بشكل عام صعبة ولا يمكن للمواطن أن يشتري خروفاً، إذا ربنا سهل بنضحي، وإذا لم نستطع فقد ضحى عنا الرسول صلى الله عليه وسلم) . أحد سائقي الأمجاد قال: نعتمد على تربية الضأن قبل (5) شهور من العيد حتى لا نفاجأ بزيادة أسعار الخراف . أما “محمد أحمد” معاشي، فقال: إنه يأتي يومياً للسوق للسؤال عن الأسعار، ولا يستطيع الشراء لعدم تناسب الأسعار مع المعاش . التاجر “علاء الدين علي” قال : أغلبية التجار في السوق يشترون الخراف في حدود (6) آلاف جنيه .

ثمة حلول طرحها اتحاد نقابات عمال ولاية الجزيرة، بتوفير(20) ألف خروف لأضاحي العاملين بالولاية بأسعار مجزية وبإقساط تصل إلى(10) شهور ضمن برنامج الاتحاد لتخفيف أعباء المعيشة وتجسير الفجوة بين الأجر وتكلفة المعيشة، وكشف الأستاذ “حافظ ميرغني الخضر”، الأمين العام لاتحاد العمال في تصريحات صحفية محدودة، أن سعر الخروف “الرباع” كبير الحجم (4.600) جنيه بمقدم (800) جنيه و(380) جنيهاً شهرياً لمدة عشرة شهور، وذلك عبر منافذ للبيع باتحادات المحليات والهيئات النقابية، ودعا “حافظ” جميع النقابات واتحادات المحليات والهيئات النقابية والفرعيات لتوفير تمويل من بنك العمال الوطني لشراء الخراف وتوزيعها بمواقع العمل لتقصير الظل الإداري للاتحاد، وكسب الوقت وتقليل كلفة الترحيل، وقطع بالتزام الاتحاد بتوفير الضمانات اللازمة بفتح هذه القنوات، وأعلن أن التسجيل للخراف بدأ اعتباراً من يوم الثلاثاء (7) أغسطس إلى(12) منه.

تقرير : زهر حسين

الخرطوم (صحيفة المجهر السياسي)

 





إقرأ المزيد
رئيس الجمهورية يعزي ويواسي ذوي شهداء العبارة

رئيس الجمهورية يعزي ويواسي ذوي شهداء العبارة





أدى السيد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير والوفد المرافق له اليوم واجب العزاء ومواساة أسر الأطفال؛ شهداء العبارة بمحلية البحيرة بولاية نهر النيل وعامة المناصير.

وقال رئيس الجمهورية – لدى مخاطبته أسر الضحايا وجموع المعزين المرابطين  بموقع الحادث لانتشال الجثث – إن المصاب جلل وهو مصاب وحزن لجميع أهل السودان.

وأضاف أن الأطفال مستقبلنا وموت أي طفل يهز كل أهل السودان؛ فكيف بهذا العدد الكبير من فلذات أكبادنا الذين اهتز لموتهم الناس في كل بقاع السودان.

وأوضح رئيس الجمهورية قائلا:” إننا أتينا معزين مثل كل سوداني أحزنه هذا المصاب الجلل، وأتينا كذلك لننقل لكم تعازي أهلكم الذين لم تمكنهم ظروفهم من المجيء إليكم “.

وأثنى رئيس الجمهورية على صبر أسر الشهداء وأهلهم، وقال ” لقد صبرتم صبر الجبل وأنتم أهله ورضيتم بقضاء الله وقدره، ونسأل الله أن يجعله في ميزان حسناتكم”.

واقترح الرئيس البشير تسمية قرية الكنيس باسم قرية الشهداء ووجه سيادته كذلك ببناء مدرسة نموذجية مختلطة في القرية تحمل اسم شهداء البحيرة تخليدا للأطفال ضحايا الحادث.

وقال سيادته بحسب سونا – “نحن مع الخيار المحلي، ونوافق على كل المشروعات التي تضمنها، وقد صدرت خطابات الضمان للبدء في تنفيذها”.

ومن ناحية أخرى رحب والي ولاية نهر النيل اللواء حقوقي حاتم الوسيلة بزيارة الرئيس ومواساته لأسر الشهداء، وقال إن أثرها عميق لأنها دخلت قلب كل شخص في المنطقة وخففت كثيرا من حزن أسر الشهداء.

ومن جهته رحب ممثل أسر الشهداء عبدالرحيم البصير بزيارة السيد رئيس الجمهورية كمعزٍّ سوداني وابن بلد أصيل، وقال إنها تحمل معاني ودلالات عميقة.

وأضاف؛ أن زيارة رئيس الجمهورية والوفد التنفيذي المرافق وتوافد جميع أهل المنطقة وتعاطف أهل السودان خفف كثيرا من الفاجعة، وقال ” لم تبكينا المصيبة ولكن أبكتنا دموع الرجال الذين جاءوا ليتقاسموا معنا الحزن”.

وقال إن رئاسة الجمهورية ومؤسسات الدولة والمنظمات الحيوية كانت حاضرة منذ وقوع الحادث وظلت مرابطة في موقع الحادث تخفف المصيبة وتساعد في انتشال الجثث.

وأدى السيد رئيس الجمهورية والوفد المرافق صلاة الجمعة في موقع الحادث ثم قدم العزاء لأمهات الشهداء .

 وأعلن السيد الرئيس تكفله بعمرة محرّم لآباء وأمهات الشهداء، في حين أعلن والي الولاية تكفله بحج آباء وأمهات الشهداء الحج القادم والحداد في الولاية لعشرة أيام.

وضم الوفد المرافق لرئيس الجمهورية د. فضل عبدالله فضل وزير شؤون رئاسة الجمهورية، المهندس إبراهيم محمود وزير الداخلية، الأستاذ حامد ممتاز وزير ديوان الحكم الاتحادي، الأستاذ حاتم حسن بخيت وزير الدولة برئاسة الجمهورية مدير عام مكاتب رئيس الجمهورية والأستاذ ياسر يوسف والي الولاية الشمالية.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد
الرئيس السوداني يزور “البحيرة” مُعزياً في التلاميذ الغرقى

الرئيس السوداني يزور “البحيرة” مُعزياً في التلاميذ الغرقى





استقبلت محلية البحيرة بولاية نهر النيل شمالي السودان، ظهر اليوم الجمعة، سعادة المشير عمر حسن احمد البشير، رئيس الجمهورية والذي وصلها على راس وفد رفيع المستوى من رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء وعدد من ولاة الولايات مقدمين تعازيهم في فقد الولاية والوطن لعدد من التلاميذ الذين استشهدوا غرقا في طريقهم لمدارسهم بمنطقة كبنة.
ووجه الاخ رئيس الجمهورية بتسمية منطقة الكنيسة بمنطقة الشهداء وقيام مدرسة نموذجية مشتركة بالمنطقة تخليدا لهم محييا مجاهدات ابناء المنطقة في شتى المجالات وعلى كافة الاصعدة مجددا ثقته في اللواء حاتم الوسبلة الشيخ السماني والي الولاية معربا عن امله في ان تشهد الولاية في عهده مزيدا من التقدم والتطور في الخدمات الاساسية ومقومات التنمية الشاملة والمستدامة .
كما أعلن اللواء حقوقي حاتم الوسيلة والي الولاية عن مسئوليته الكاملة عن الحادثة مؤكدا التزام حكومته بتنمية وتطوير المحلية وتحقيق استقرار وامن مواطن البحيرة .
واعلن الوالي عن اكتمال كافة الاجرءات لعدد من مشروعات التنمية بالمحلية في مجالات الطرق والكهرباء والمياه وتاهيل المشاريع الزراعية .
من جانبه اللواء امن عبدالرحمن محمد خير معتمد المحلية اكد على تكاتف وتعاون كافة مواطني الولاية مشيرا ان محليته استقبلت وفود التعازي والمواساة من كافة محليات ومدن وقرى البلاد اضافة للوفود الرسمية على كافة المستويات بالبلاد مؤكدا ان جملة الشهداء في الحادث بلغت اربعة وعشرين شهيدا تم انتشال عدد تسعة عشر منهم وتتواصل الجهود لانتشال متبقي المفقودين وقدم معتمد المحلية شكره لكافة الجهات التي ساهمت في ذلك على المستوى القومي والولائي والمحلي .
فيما اكد الاستاذ عبدالرحيم البصير ممثل اسر الشهداء على تجاوزهم للمحنة من خلال وقفة ابناء الوطن معهم في مصابهم الكبير ورضاءهم التام بقضاء الله وقدره تجدر الاشارة الى توجيه رئاسة الجمهورية بتخصيص عمرة محرم المقبل لكل اب وام من الشهداء كما اعلنت ولاية نهر النيل الحداد لمدة عشرة ايام وايقاف المظاهر الاحتفالية بمافيها المعايدات الرسمية لحكومة الولايةوالتزمت الولاية بحج امهات واباء الشهداء خلال حج العام المقبل ، هذا وقد كان في استقبال الاخ رئيس الجمهورية في زيارته للمحلية قيادات الولاية السياسية والتفيذية والتشريعية ورموز ومواطني محلية البحيرة.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد
الحكومة تؤكد انسياب صادر الهدي إلى المملكة

الحكومة تؤكد انسياب صادر الهدي إلى المملكة





نفى وزير الثروة الحيوانية؛ بشارة جمعة أرور، صحة ما تردد حول إعادة بعض الماشية من المملكة العربية السعودية لأي سبب، مؤكداً انسياب صادرات الهدي وكافة أنواع حيوانات الصادر إلى المملكة دون توقف في أي وقت.

و قال أرور -طبقاً لوكالة السودان للأنباء- إنه لم يتم أي إرجاع لأي حيوان صُدِّر إلى المملكة، مضيفاً أنه قادم للتو من مناطق إعداد الذبيح من الهدي، حيث يعمل العشرات من البياطرة السودانيين إلى جانب أطباء بيطريين من دول أخرى، ولم يكن هناك أي إرجاع  للهدي إلى السودان.

وأكد استمرار العلاقات المتميزة بين السودان، والمملكة العربية السعودية، واستمرار التعاون في مجال الهدي والثروة الحيوانية.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد
توقيع عقد تشييد طريق شلال السبلوقة

توقيع عقد تشييد طريق شلال السبلوقة





وقعت الهيئة العامة للطرق والجسور، وبنك الخرطوم، عقد تشييد الطريق الرابط بين طريق التحدي وشلال السبلوقة، بولاية نهر النيل، بطول ١٣ كلم، وبتكلفة بلغت ٧٠ مليون جنيه، على أن ينفذ خلال ١٢ شهراً، بتمويل من بنك الخرطوم.

وشارك في حفل التوقيع وزير السياحة والآثار محمد أبوزيد مصطفى، و ووالي نهر النيل؛ حاتم الوسيلة السماني، وبعض الوزراء والتنفيذيين بحكومة نهر النيل.

وأكد وزير السياحة  أهمية  الاستثمار في المناطق السياحية مشيراً إلى أن ولاية نهر النيل تتمتع بمناطق سياحية كثيرة، وأن هذا الطريق  يستهدف منطقة سياحية مهمة هي شلال السبلوقة الذي يعتبر من أهم المناطق السياحية، مشيداً بجهود حكومة الولاية في مجال السياحة.

من جهته قال والي نهر النيل إن الولاية تتمتع بفرص استثمار كبيرة في مجال السياحة، مستعرضاً بعض المشروعات التنموية التي تنتظم الولاية.

وأضاف، -بحسب وكالة السودان للأنباء- أن ولاية نهر النيل، تسهم في الاقتصاد الوطني، باعتبارها أنها تمتلك مشاريع إنتاجية كبري خاصة مشروع زادنا .

وقال مدير الهيئة العامة للطرق والجسور م. جعفر حسن، إن الطريق الذي تم الاتفاق على تشييده يمثل إضافة حقيقية لولاية نهر النيل، مؤكداً أنه سيدعم مشروع السياحة بالولاية.

الخرطوم (زول نيوز)





إقرأ المزيد

رياضة

[رياضة][txmag]

كاريكاتيرات

[كاريكاتير][txgallery]
يتم التشغيل بواسطة Blogger.